التخطي إلى المحتوى

تزامناً مع عطلات عيد الميلاد التي تعد واحدة من أكثر العطلات ازدحاماً، ألغت شركات الطيران في أمريكا أكثر من 1600 رحلة جوية، ما تسبب في تقطع السبل بالركاب في المطارات خلال عطلة عيد الميلاد، وجاء الإلغاء بسبب ارتفاع حاد في حالات الإصابة بفيروس كورونا بين أفراد الطاقم الجوي وفقاً لموقع بلومبيرغ.

وتجاوزت الحصيلة العالمية للرحلات التي تم إلغاؤها خلال الأسبوع الماضي (من الجمعة إلى الأحد) 5400 رحلة، وكانت شركة تشاينا إيسترن صاحبة الحصة الأكبر في قائمة الإلغاءات، حيث اتخذت السلطات الصينية إجراءات صارمة بعد موجة جديدة من الإصابات.

وبحسب بيانات “فلايت أوير”، تصدرت الإلغاءات من قبل شركة دلتا ايرلاينز بواقع 479 رحلة خلال عطلة نهاية الأسبوع، تلتها يونايتد ايرلانز هولدينجز بواقع 474 رحلة.

وألغت شركة جيت بلو ايروايز 50 رحلة يوم الجمعة فقط، بواقع 7% من إجمالي رحلاتها المقررة، بالإضافة إلى عزمها إلغاء حوالي 120 رحلة أمس.

وتم إلغاء 820 رحلة طيران في أمريكا خلال يوم الكريسماس فقط، حتى الآن.

وسلطت عمليات إلغاء الرحلات الضوء على سرعة وصول وانتشار متغير أوميكرون الذي دفع عدد حالات الإصابات في أمريكة إلى الأعلى، حيث ازدادت ستة أضعاف تقريباً في أسبوع واحد.

وقالت شركة يونايتد إيرلاينز إن ارتفاع إصابات أوميكرون تحد من توافر طاقم الرحلات الجوية وعلى أرض المطار.

وقال روبرت مان المدير التنفيذي السابق لشركة أمريكان إيرلاينز إن اضطرابات يوم الجمعة كانت غير مرحب بها للركاب.

وتشكل أوقات العطلات ذروة في قطاع السفر، وقدرت إدارة أمن النقل أن يومَي 22 و23 ديسمبر سيكونان أكثر مواعيد السفر ازدحاماً قبل عيد الميلاد على الصعيدين الوطني والمحلي، كما سيشهد يوما 2 و3 يناير ازدحاماً آخر بسبب العودة بعد العطلات، وتركت عمليات الإلغاء الركاب ينتظرون في المطارات في جميع أنحاء الولايات المتحدة.

وعلى الصعيد العالمي سجلت عمليات الإلغاء أعلى مستوياتها في مطار شيان شيانيانغ الدولي في غرب الصين حيث أدى تفشي المرض إلى أكبر إغلاق منذ ظهور الفيروس في ووهان، وتم إلغاء ما يقارب من ثلث الرحلات المغادرة من المطار يوم الجمعة، بينما تم إلغاء حوالي 225% يوم عيد الميلاد.

أضافت التأخيرات إلى مشاكل المسافرين لقضاء العطلات في كندا والولايات المتحدة أربع شركات طيران في أمريكا الشمالية – Air Canada و JetBlue و WestJet والوحدة الإقليمية WestJet Encore – تأخرت 20% على الأقل من رحلاتها يوم الجمعة، وفقاً لـFlightAware.

وعلى صعيد آخر قالت شركة إيزي جيت البريطانية أنها اضطرت إلى إلغاء بعض الرحلات الجوية بين بريطانيا وفرنسا وألمانيا لبقية شهر ديسمبر بعد فرض قيود على القادمين من بريطانيا إلى تلك البلدان.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *