التخطي إلى المحتوى

تستمر مغامرات يوسف الشريف في مسلسل “النهاية “ويبدأ الجزء الثالث بمطاردة المهندس زين و أطفال الملجأ اللي قام المهندس بتعليمهم من قابل محمد وفيق وجالة، بهروب يوسف الشريف من المجموعة الذي يقوم بقيادتها محمد لطفي “المحروق “وتظهر أحداث الجزء الثالث من مسلسل النهاية للفنان يوسف الشريف، النجم الذي ينتظر عدة ساعات وملايين المشاهدين في العالم العربي،اندرجت الأحداث بين المهندس زين ومراد للقضاء على الشركة

والمهندس زين الذي يلعب دوره “يوسف الشريف” الذي قام بـ اختطافه على يد مجموعة من الرجال المقنعين في الجزء  الثاني، ومن بداية وطالبهم زين بالتفكير ثم اتخاذ القرار، وفجأة تهاجم الأبواب الدوارة حيث يكون يوسف الشريف   بجوار محمد لطفي، تمكن المهندس زين من الفرار على دراجة نارية والاختباء في سوبر ماركت، لكن بائع السوبر ماركت   يقول إنه يراقبه السيد مؤنس ورجاله.

الجزء الثالث يقوم المهندس زين بالهروب، والعودة إليهم حتى يقترب منه الخاطف ويهدده.  وفر زين هاربا بعد أن قم   الأمن باقتحام المخبأ و تندرج الاحدث مع ظهور صباح “صهر الصايغ ” بتعاونها مع عزيز الذي يجسدها “عمرو عبدالجليل” تصنيع الآلة المجسمة فى شكل المهندس زين وبالفعل نجحا فى تشغيلها وانتهت الحلقة بولادة زوجة المهندس زين  وهى رضوى ” ناهد السباعى ” لتذهب إلى المستشفى

نرى القطاع الصحي منهارًا تمامًا وبقي المرضى جالسين على أرضية المستشفى ، مما منع رادفا من دخول المستشفى             بسبب انقطاع التيار الكهربائي الذي أجبر الزيني على استخدام اختراعه ، وذهبت قوات الأمن لاعتقال الزيني بعد تفعيل   AC غير المصرح به وتدور السلسلة حول القدس بعد أن اخترعها العرب ، خاصة عام 2121 ، عندما اختفت العملات   المعدنية وأعطيت العملة الرئيسية الاسم الشبيه بالحجر الإلكتروني “AC”.

وطالب محمد لطفي ورجاله من المهندس زين مساعدته والاستفادة من أبحاثهم حول رموز التشفير التي تساعدهم على الاستفادة من النقاط المسروقة ووحدات الطاقة، ولا يعرفون كيفية استخدامها لمنع التكتل من الكشف عنها والمسلسل مبني على سيناريو وحوار عمرو سمير عاطف، إخراج ياسر سامي وإنتاج شركة سنرجى وإخراج عمرو عبد الجليل، أحمد وفيق، سحر الصايغ، ناهد السباعي، محمود الليثي وعدد من الفنانين الآخرين

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *