التخطي إلى المحتوى

قام الرئيس البرازيلي بتعيين أعضاء جديدة في وزارة العدل والشرطة الفيدرالية بعد مناقشات كثيرة حول هذا الأمر الذي وافقت عليه المحكمة العليا للبرازيل، حيث وافقت على إدخال أعضاء جديدة في  وزارة العدل، فقام الرئيس البرازيلي بتعيين اندريه مندوسا كوزيراً للعدل بدلاً من الوزير السابق سلفه سيرجيو مورو الذي سيتم استجوابه بعد ستين يوماً، وقام بتعيين الكسندر راما جيم كوالٍ الإدارة العامة بالشرطة الفيدرالية، الذي كان يتولى منصب إدارة وكالة الاستخبارات الخاصة بدولة

البرازيل وبالرغم مما تمر به البرازيل من أزمات إلا أنها تحاول جاهدة على استعادة قواها من جديد، وتحاول النهوض بالمجالات الصناعية والاقتصادية التي تعتبر أساس رفاهية المجتمع شهدت البرازيل أيام عصيبة وعلى الجانب الآخر شهدت هبوط في أسهم البورصة، وهذا انخفاضا يصل إلى 16 في المئة، الأمر الذي لم يحدث منذ ثمانِ سنوات، وذلك أثر على صفقة البرازيل مع بوينج، الأمر الذي سبب خلافات كثيرة بينهم، وعلى إثر ذلك قامت إمبراير البرازيلية باتخاذ إجراءات ضد شركة بوينج لقيامها بإلغاء

صفقة صناعة الطائرات الأمريكية التي تقدر بأكثر من أربعة مليار دولار، الأمر الذي أدى إلي قلق المستثمرين ولكن قامت إمباري طمأنتهم، وحاولت جاهدة أن توصل لهم فكرة أنها لا تزال شركة قوية قادرة على استعادة مركزها وإيجاد مدخرات سائلة بمبلغ يصل إلى مليار دولار لعام 2020 فمن المعروف أن شركة إمبراير هي شركة عريقة،  تخصصت في عام 1940  في مجال تصنيع الطائرات الصغيرة والمتوسطة وأيضاً لصناعة الطائرات الحربية والشخصية والزراعية والتجارية،قامت بتأسيسها حكومة

البرازيل الاتحادية، ويقع مقرها الأساسيّ في مدينة ساو جوزيه دوس كامبوس، انتجت شركة إمبراير العديد من الطائرات التي سميت بنفس إسم الشركة ومنها اخمبارير 110 والتي تحمل 21 راكباً، وإمبارير 120 والتي تحمل ثلاثين راكباً و إمبراير 123 والتي تحمل 30 راكباً،إمبراير 135 التي تحمل 30 راكباً، و إمبراير 140 التي تحمل 44 راكباً، وامبراير 145 التي تحمل 50 راكباً.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *