التخطي إلى المحتوى

وحثت وسائل الإعلام بقيادة الاعلامى أحمد شوبير على أن المسؤولين  المصريين يريدون استئناف منافسات الدوري ، ولا يريدون إلغاؤها ، قائلين: “من مسؤولية مسؤولي الدولة أن يأخذوا منافسات الدوري على محمل الجد والجدية وأضاف شوبير خلال عرضه لبرنامج “استاد أون تايم” أنه من المتوقع أن تحدد لجنة الخماسية، برئاسة عمرو الجنايني ، مصير مسابقة الدوري بغض النظر عن القواعد واللوائح الواجب اتباعها في أي قرار. سيتم إعادة إصدار أو إلغاء.

على الرغم من مطلب الاتحاد الإفريقي لكرة القدم تقديم الاتحاد الإفريقي لكرة القدم موقفه بشأن استئناف منافسات الدوري قبل 5 مايو من قبل الاتحاد المصري لكرة القدم ، إلا أن الاتحاد لم يعد بعد إلى الاتحاد. لم يتم إعداد سيناريو حقيقية حتى الآن لعودة الدورى يريد الاتحاد العام لكرة القدم استكمال المسابقة هذا الموسم ولا يرغب في إلغائها لتجنب الخسائر الكبيرة ، ولكن في الوقت نفسه ، لم يحدد اتحاد كرة القدم موعدًا نهائيًا للعودة إلى التدريب. ولم يحدد اتحاد كرة القدم موعدًا رسميًا

لاستئناف المسابقة في هذا السياق ، لم يقرر اتحاد كرة القدم الملاعب التي ستقام فيها البطولة ، وإذا كانت ستقام في مدينة واحدة أو أكثر ، فمن الواضح أن اتحاد الكرة ليس لديه وفي الدوري يجب تحديد الوقت تحسبًا لقرار العودة أصدر اتحاد كرة القدم مؤخرًا بيانا جاء فيه أن لديه خطة منسقة لعودة الدوري دون تضمين تاريخ أو استاد نهائي لعودة الأنشطة الرياضية. أعضاء اللجنة الخماسية ، د. جمال محمد علي ، نائب رئيس اللجنة ، د. أحمد عبد الله ، د. سحر عبد الحق ، محمد فضل ،

أعضاء اللجنة ، د. محمد سلطان ، رئيس اللجنة الطبية ، وليد العطار ، المدير التنفيذي بالإنابة ، واستئناف أنشطة كرة القدم بحضور الدكتور محمود. د. سعد المدير الفني للاتحاد.وأثناء الاجتماع ، بالإضافة إلى رسالة الاتحاد الأفريقي لكرة القدم ، بالإضافة إلى استكشاف إمكانية استئناف الأنشطة المحلية ، في ضوء التغيرات اليومية في تقارير وزارة الصحة ومنظمة الصحة العالمية ، عودة النشاط تمت مراجعة “المشاهد”. كما تم خلال اللقاء استعراض تجارب العديد من الدول في هذا الصدد وشرح

الدور الذي يتعين القيام به. هذا ما فعله الاتحاد بهذا الصدد استعرض الدكتور محمد سلطان رئيس اللجنة الطبية خلال اللقاء مخاطر استئناف النشاط من خلال نموذج دولي تستخدمه منظمة الصحة العالمية بينما د. المدير الفني للاتحاد محمود سعد دراسة فنية تغطي كافة الجوانب ، فيما قال عضو اللجنة الخماسية محمد فضل ، في عدد من المجالات الطبية والإدارية واللوجستية في مجالات الرياضة والإقامة والفنادق والتدريب.

قرر الاتحاد المصري لكرة القدم عرض الدراسة على الجهات المختصة وتهدف هذه الدراسة إلى توجيه الجهات ذات الصلة لاتخاذ أي قرار بشأن عودة النشاط الكروي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *