التخطي إلى المحتوى

يتعرض العالم كل يوم إلى تغيرات تصيب كوكب الأرض منها بسبب التلوث ومنها بسبب تعرضها لبعض تأثيرات من الفضاء أسباب أخرى تؤدى الى اصابة مناخ الأرض بالخلل والتغير لذلك يتوقع علماء المناخ أن المناخ فى توجه إلى موجة جديدة سيشهدها العالم أجمع بالتدريج وهي مناخ الحرارة

الحرارة على كوكب الأرض وغلبتها على العالم

لقد أكد العلماء ان المناخ الأرضي سيشهد تغيرا ملحوظا في السنوات القادمة بحيث أن كافة المناطق الجليدية تبدأ فى الذوبان إلى جانب انتشار مياه الجليد على بحار العالم ومحيطاته منا سيتسبب فى ارتفاع منسوب الماء وغرق كثير من المناطق ونزولها تحت سطح البحر ولكن بالمقارنة مع ذلك سيشهد العالم ارتفاع ملحوظ فى درجات الحرارة تدريجيا حتى يكاد أن يصل إلى مرحلة الحرارة المرتفعة التى لا يتحملها الناس ويرى العلماء أن يجئ مثل هذا الجو سيكون على ما يقرب من أربعة مليارات نسمة

سيكونون على سطح الأرض فى هذا الزمن وقد أكدوا على ان الفقراء سيكونون بنسب كبيرة جدا ولا يستطيعون امتلاك المكيفات التي تقيهم شر هذه الحرارة مما يفتك بكثير من الناس وتتسبب فى موتهم وسعى الجانب الآخر لتوفير حلول لحمايته من الحرارة الكبيرة التي تجتاح العالم في تلك الآونة وقد عبر العلماء عن قلقهم لوصول الأرض لهذه الحرارة المرتفعة والتى قد تصل إلى خمسين درجة مئوية وهي درجة لا يتحملها الانسان بدون مكيف او مصدر آخر لتلطيف الجو وتحمله

وحديثا لقد اكتشف العلماء ان برغم أن طبقة الأوزون قد أغلق الثقب داخله تقريبا وأصبحت تقريبا كما كانت إلا أن حرارة الشمس تتسرب إلى الأرض نتيجة الإهمال والتعامل الغير جيد مع مسببات التلوث بعد عودة العالم من الحظر المنتشر فيه ورغبتهم فى تعويض ما أهدر من وقت واقتصاد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *