التخطي إلى المحتوى

البطالة موجودة في كل دول العالم حتى الولايات المتحدة الأمريكية ولكن الولايات المتحدة قد يتزايد فيها نسبة البطالة بشكل كبير وملحوظ وسريع خلال الفترة السابقة حيث وصلت نسبة البطالة في الولايات المتحدة إلى ما يقارب ال20% من عدد سكان أمريكا ولكن الأمر أيضا غير مستقر ولكن العدد يتزايد كل أسبوع بشكل كبير جدا وسريع ولكن في دولة مثل أمريكا تقوم بصرف معاش شهري أو تعويض عن عدم قدرة الدولة بتوظيف هؤلاء العاطلين ولكن يتم هذا عن طريق تسجيل الشخص أولا في وزارة

العمل بياناته الشخصية والإبلاغ عن كونه شخص عاطل حيث جاءت آخر تقارير الولايات المتحدة عن نسب الأشخاص الذين قاموا بتسجيل بياناتهم في الوزارة من أجل الحصول على هذه التعويضات أو المعاشات حيث جاء في هذه التقارير أن في خلال الأيام السابقة فقط وصل عدد المسجلين الجدد إلى ما يقارب 3 ملايين عاطلا من أجل الحصول على التعويضات المادية من الدولة وكما ذكرت وزارة العمل بأن هذه الأشخاص لم تكن سجلت من قبل فهذه المرة الأولى لهم التي يطالبون فيها بالتعويض

ولكن الولايات المتحدة الأمريكية لم تكن معتادة على وجود هذه الأعداد الهائلة من البطالة فيها فكانت من قبل الأعداد تتراوح ما بين 200 ألف الى 300 ألف عاطلا على الأكثر ولكن الآن الأعداد تتزايد بالملايين فقد زادت الأعداد في نهاية شهر مارس السابق إلى ما يزيد عن 6 ملايين شخص عاطل ومن بعدها بدأت الولايات المتحدة الأمريكية في تدارك الأمر ولكن الأمر يتم تداركه ببطء بسبب الظروف الحالية في جميع البلاد وإغلاق أغلب أماكن العمل الخاصة مثل المدارس والمقاهي وأيضا المطاعم وغيرها من

الأعمال الحرة التي كانت تضم عدد كبير من العمال والموظفين من على كاهل الدولة وبالتالي بعد إغلاقهم بسبب الظروف الحالية للبلاد أصبحت فئة كبيرة من الدولة عاطله وبلا عمل ولكن يتوقع خبراء الاقتصاد العالميين أن يعود الاقتصاد يزدهر ولكن هذا الأمر يحتاج وقت وسوف يحدث ببطيء في ظل أن الأزمة ما زالت مستمرة حتى الآن ولم تنتهي بعد .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *