التخطي إلى المحتوى

في الفترة الاخيرة وخصوصا من عام ألفين وعشرة حتى الآن قد شهدت أعداد اللاجئين في مصر تطور أو اختلافا على مدار هذه المدة حتى وصول إلى وقتنا هذا في بعض الأوقات قد زاد عدد اللاجئين وفي أوقات أخرى قد انخفضت أعدادهم والآن سنتعرف على البيان التفصيلي لأعداد اللاجئين في مصر في خلال هذه الفترة قام الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء بإصدار بيان مؤخرا أعلن فيه عن تفاصيل أعداد اللاجئين في مصر خلال الفترة الأخيرة حيث قد قيل أن فيما بين عامي ألفين واثني عشر وعام ألفين وثلاثة

عشر قد شهد تطور اللاجئين في مصر فبعد أن كانت الأعداد حوالي مائة وعشرة الف لاجئ في مصر أصبحت الأعداد وقتها حوالي مائتان وثلاثون ألف شخص وفي عام ألفين وخمسة عشر قد شهد هذا العدد انخفاضا حتى وصل إلى حوالي مائتين وعشرة آلاف شخص لاجئ ولكن بحلول عام ألفين وسبعة عشر قد عاد هذا العدد إلى الارتفاع مرة أخرى حتى وصل إلى مائتين وثلاثة وثلاثون ألف شخص لاجئ داخل مصر كما أن هذه الأعداد تمثل جميع اللاجئين في مصر من مختلف الجنسيات المختلفة من اللاجئين

السوريين والفلسطينين ومن السودان والصومال وغيرهم من البلدان العربية والجنسيات المختلفة وأما تفصيلا عن أعداد اللاجئين في مصر فقد كان هناك حوالي ثلاثة عشر ألف شخص لاجئ من السوريين أي بنسبة حوالي إحدى عشر في المائة من إجمالي اللاجئين وفي عام ألفين وسبعة عشر قد ارتفعت هذه النسبة لتصل إلى حوالي مائة وستة وعشرون ألف لاجئ حيث قد تخطت النسبة حوالي إلى خمسة وخمسون في المائة من إجمالي عدد اللاجئين وهذا يعني أن اللاجئين السوريين هم أكثر أعداد

اللاجئين الموجودين في مصر فهم يتخطون بمراحل عدد اللاجئين الفلسطينيين الذين من دولة أسومين ومن دولة السودان فهو يتعدون نسبة الخمسة وخمسين في المائة من إجمالي أعداد اللاجئين الموجودين في مصر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *