التخطي إلى المحتوى

قام علماء وكالة ناسا الفضائية بعقد اجتماع لهم لإجراء المرحلة النهائية من جولة اختبارات العالم الفعلى وذلك قبل مغادرة مركبة الفضاء برس فرانس Perseverance إلى كوكب المريخ فى فصل الصيف الجارى وتم عقد هذا الاجتماع فى بحيرة جافة موجودة غرب نيفادا كما استقبل مجموعة من العلماء تحتوى على سبع منهم ممن يعملون ضمن وكالة ناسا الفضائية بعض الأوامر من خلال فريق آخر يضم حوالى 150 ممن يشتغلون عن بعد بوكالة ناسا الفضائية ويعد هذا الفريق المنفصل ضاما

لأغلب العملاء فى كافة أنحاء العالم والأوامر التى تلقاها السبع علماء كانت بدلا من أن يقوموا بنقل موقع مركبة برسيفرانس إلى نيفادا وتبعا لما جاء فى صحيفة الديلى ميل البريطانية أن طاقم العلماء المنفصل قام بإرسال بعض الأوامر الخاصة بمكان نقل مركبة برس فرانس المتحركة وذلك حتى يذهب الفريق الآخر المكون من سبعة من العلماء بالذهاب إلى موقعها هذا بالإضافة إلى كافة أجهزة التجميع المتعلقة بهم وأجهزة الاستشعار عن بعد كما أنه قد صمم مشروعا لاختبار بعض الأنظمة

مثل Training أو ROAST ويسمى هذا المشروع ب Rover Operations Activities For Science Team ويعد هذا المشروع فرصة للفريق للتعرف على كيفية التحكم فى المسار بالنسبة للمركبة وهى فى الحالي الحية لها وذكر ريموند فرانسيس فى إحدى مقابلاته خلال الإنترنت أن ذلك الاختبار يعتبر مهما وتكون تلك الأهمية تمثل بشكل خاص بالنسبة للعلماء الحديثين الموجودين على مركبة المريخ إذ أن هذا الجهد المبذول يأتى من ضمن الجهد الجماعى لذا وجب على الكل تعلم كيفية ملائمة

أدوارهم مع هذه المهمة جميعها كما أضاف العالم كين ويليفورد الذي يعتبر من ضمن علماء البعثة الخاصة بهذا المشروع أنه سوف يقومون بفعل ذلك في المرة المقبلة على كوكب المريخ نفسه وذلك للحصول على العينات الصحيحة كما أن هناك بعض التوقعات التي تشير إلى أن مركبة برس فرانس سوف يتم إطلاقها فى الفترة ما بين 17 من شهر يولو و5 من شهر أغسطس وذلك حتى تصل إلى كوكب المريخ في اليوم الموافق 18 من شهر فبراير لعام 2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *