التخطي إلى المحتوى

قال فرانك فاغنر نائب رئيس الأجور والتعويضات في شركة غوغل إن الشركة لن تقوم بتعديل رواتب موظفيها تماشياً مع التضخم الاقتصادي رغم إعلان شركة ألفا بيت مالكة غوغل في أكتوبر الماضي عن رقم قياسي في الأرباح للربع الخامس على التوالي، وفقاً لتقرير نشره موقع The Verge.

وأكد فرانك في اجتماع عقد منذ أيام أن غوغل لا توجد لديها أية خطط للقيام بأي نوع من التعديل الشامل على الأجور عند سؤاله عن معدل التضخم في الولايات المتحدة.

وألمح فرانك إلى أن ميزانية الأجور في الشركة عكست الكلفة الأعلى للعمالة التي تأتي مع الأسعار المتزايدة. لكنه قال إن الشركة ستقوم بصرف أية أجور متزايدة بناء على الأداء بدلاً من تقديم زيادة شاملة للجميع.

وبينما تعتبر مكافأة الموظفين أصحاب الأداء الأعلى والأقوى منطقية أكثر، لكنها قد تؤدي إلى تعزيز تصنيفات الأشخاص. في المقابل، يساعد منح الموظفين رواتب مجزية على تخفيف قلقهم حيال المال وزيادة تركيزهم على عملهم وتقديم إنتاجية وجودة أعلى.

والجدير بالاعتبار أن مقرات شركة غوغل التي سيقضي فيها الموظفين بعض الوقت عند عودتهم إلى العمل المكتبي تقع في مدن متوسط كلفة المعيشة فيها أعلى من غيرها، ومن هذه المدن أوستن ونيويورك وسان فرانسيسكو.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *