التخطي إلى المحتوى

أظهرت دراسة اقتصادية أن ألمانيا كمركز لإنتاج السيارات تعاني أكثر من الدول الأخرى من أزمة نقص إمدادات أشباه الموصلات.

وبحسب الدراسة التي أجراها مركز أبحاث السيارات الخاصة، فإن إنتاج السيارات في ألمانيا خلال العام الحالي بلغ 2.85 مليون سيارة ركوب وهو ما يعادل نحو نصف الإنتاج في 2017.

رويترز.

وبحسب الدراسة، فإن المصانع في ألمانيا تضررت بشدة من أزمة إمدادات الرقائق الإلكترونية. في الوقت نفسه فإن التراجع في إنتاج السيارات في الدول الرئيسية الأخرى مثل الولايات المتحدة والصين واليابان وكوريا الجنوبية والمكسيك، كان أقل كثيراً من معدل التراجع في ألمانيا. في المقابل زاد إنتاج السيارات في الهند خلال العام الحالي.

وكانت شركات السيارات الألمانية الرئيسية وهي فولكس فاجن، ومرسيدس بنز، وبي. إم. دبليو قد خفضت إنتاجها المحلي في ألمانيا بنسبة أكبر من خفضه في الأسواق الأجنبية.

من ناحيته قال فرديناند دودينهوفر رئيس فريق الدراسة إن الأرقام تعد إشارة تحذير واضحة، مضيفاً أن قطاع السيارات في ألمانيا سيتعافى خلال العام المقبل على أي حال.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *