التخطي إلى المحتوى

قال المهندس محمد قنديل، رئيس الشركة الحديثة للغاز الطبيعي «مودرن جاس» إحدى شركات وزارة البترول والثروة المعدنية العاملة في مجال توصيل الغاز الطبيعي، إن خبرات قطاع توصيل الغاز المصري تتخطى حدود الدولة في الوقت الجاري وتتوسع في الدول العربية.

وأضاف قنديل في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، أن الشركة الحديثة للغاز الطبيعي أصبح لها في الوقت الحالي فرع وأعمال بمدينة أبو ظبي في الإمارات العربية المتحدة، مشيرا إلى أنه يتم العمل على توصيل الغاز الطبيعي للمنازل هناك من خلال تركيب الوصلات وعمل التركيبات والخطوط اللازمة.

وأشار قنديل إلى أن مصر تعد من أولى الدول في الوطن العربي، التي أدخلت الغاز الطبيعي إلى المنازل لاستخدامه بدلا من البوتاجاز.

الدولة تهتم بتوصيل الغاز للمدن الجديدة 

ولفت إلى أن قطاع توصيل الغاز الطبيعي للمنازل والمدن الجديدة في مصر، يحظى باهتمام القيادة السياسية ووزارة البترول بشكل كبير خلال الفترة الجارية.

وتعمل الشركة في الوقت الحالي، على توصيل الغاز الطبيعي إلى 9 مناطق أو محافظات للعمل بها في مجال توصيل الغاز الطبيعي، هي: «سوهاج، قنا، الشرقية، القليوبية، القاهرة، مرسى مطروح، جنوب سيناء، شمال سيناء، والإسماعيلية».

«مودرن» جاس تسعى لتوصيل الغاز في 220 ألف وحدة سكنية

وتستهدف مودرن جاس توصيل الغاز الطبيعي إلى 220 ألف وحدة سكنية خلال العام المالي الجاري، بما يمثل 20% من خطة الدولة لتوصيل الغاز الطبيعي للوحدات، وفق خطة العام المالي للشركة.

تعد مشروعات توصيل الغاز الطبيعي للمنازل وإحلاله محل البوتاجاز التي ينفذها قطاع البترول في كل أنحاء مصر، إحدى المحاور التي تحظى بمتابعة ودعم القيادة السياسية والحكومة، لما لها من أهمية بالغة في توفير خدمة حضارية.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *