التخطي إلى المحتوى

أعلن الدكتور أحمد عبد الرشيد حسين، منسق ومشرف عام المشروع القومي لمحو الأمية بجامعة حلوان، ووكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة السابق، أن إجمالي عدد المواطنين الذين تم تحريرهم من الأمية من قبل طلاب جامعة حلوان خلال العام الجامعي 2021 ، طبقا للتقارير الصادرة من الهيئة العامة لتعليم الكبار للأربعة دورات متتالية (يناير 2021 ، أبريل 2021 ، يوليو 2021، أكتوبر 2021 .(6508 ) مواطن ومواطنة.

 وتستهدف جامعة حلوان إعادة التأهيل والتدريب بما يخدم احتياجات التنمية من القوى العاملة الفاعلة والواعية، ونشر ثقافة محو الأمية بمفهومها الحضاري باعتباره مفهوما تنموياً قومياً وليس تعليمياً ومساعدة المجتمع المحيط في النمو والنهوض والارتقاء بما يتماشى مع خطة الدولة للتنمية المستدامة وفقا لرؤية مصر 2030.

أشاد الدكتور ممدوح مهدي، رئيس جامعة حلوان، بدور الجامعة في قضية محو الأمية التي تحظى باهتمام المجتمع بأكمله لما لها من أهمية كبرى في بناء الفرد والمجتمع، وهي أداة لتعزيز القدرات الشخصية وتحقيق التنمية البشرية والاجتماعية، وهي عامل ضروري للقضاء على الفقر، وتحقيق المساواة، وضمان التنمية المستدامة والسلام والديموقراطية، ومواكبة معطيات العصر العلمية والتكنولوجية والفكرية والثقافية والتفاعل معها وفهم المتغيرات الجديدة وتوظيفها بشكل إبداعي فعال، وهو ما يجعل الجامعة على أتم الاستعداد لبذل أقصى جهد في هذا المجال.

وطبقا للتقرير الصادر من الهيئة العامة لتعليم الكبار بلغ إجمالي عدد المواطنين الذين تم تحريرهم من الأمية من قبل طلاب جامعة حلوان من خلال الفصول التي تعاقدوا عليها بإدارات الهيئة العامة لتعليم الكبار بدورة أكتوبر 2021 (1196) مواطن ومواطنة، وجاء ذلك تحت رعاية الدكتور ممدوح محمود مهدي القائم بعمل رئيس الجامعة، وإشراف الدكتور أحمـد عبد الرشيد حسين منسق ومشرف عام المشروع القومي لمحو الأمية بالجامعة ووكيل كلية التربية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة السابق.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *