التخطي إلى المحتوى

انتزع نابولي فوزًا بشق الأنفس من مضيفه ميلان، بهدف دون مقابل، في المباراة التي جمعتهما، على ملعب سان سيرو، ضمن منافسات الأسبوع الـ18 من الدوري الإيطالي.
سجل إليف إلماس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة الخامسة من بداية اللقاء. وبهذا الفوز، رفع نابولي رصيده إلى 39 نقطة ويصعد للمركز الثاني بجدول الترتيب خلف المتصدر إنتر «43»، بينما تجمد رصيد ميلان عند 39 نقطة ويتراجع للمركز الثالث. دخل نابولي لأجواء المباراة سريعا وفي الدقيقة الخامسة نجح إليف إلماس في تسجيل هدف التقدم بعد ركلة ركنية نفذها زيلينسكي بعرضية داخل المنطقة قابلها إلماس برأسية في الشباك. ميلان حصل على ركنية نفذها ساندرو تونالي داخل المنطقة، ليقابلها السويدي إبراهيموفيتش برأسية علت مرمى فريق الجنوب. وعاد إبرا بفرصة جديدة محققة بعدما انطلق بالو توريه بالجهة اليسرى ومرر كرة عرضية إلى داخل المنطقة على رأس زلاتان الذي سددها برأسية كادت أن تسكن شباك أوسبينا. وفي الدقيقة 33، كاد أليساندرو فلورينزي أن يسجل هدف التعادل للروسونيري بعد كرة شتتها دفاع نابولي ليقابلها فلورينزي بتسديدة صاروخية بقدمه اليسرى لتمر بجوار قائم أوسبينا الأيسر. وقبل نهاية الشوط الأول طالب لاعبو ميلان باحتساب ركلة جزاء لصالحهم بعد سقوط زلاتان بعد احتكاك مع رحماني مدافع نابولي، لكن الحكم أشار لاستكمال اللعب دون أي مخالفة.
مع بداية الشوط الثاني وتحديدا الدقيقة 48 كادت أن تسفر عن تعادل ميلان بعد تمريرة إلى إبراهيموفيتش داخل المنطقة بجهة اليسار، سددها السويدي مباشرة بقذيفة تألق أوسبينا وأبعدها بقبضة يده إلى ركنية.
وأهدر بيتانيا مهاجم نابولي فرصة مضاعفة النتيجة لفريقه بعدما حصل على تمريرة ممتازة في عمق دفاع ميلان، ليتوغل داخل المنطقة لكنه تأخر في الاستلام والتسديد لينجح المدافع توموري في إبعادها بتدخل رائع لركنية. ميسياس كان قريبا من إدراك التعادل لميلان بعدما وصلته الكرة على حدود المنطقة، ليمر بها ويطلق قذيفة لا تصد ولا ترد تمر بجوار القائم الأيمن للحارس أوسبينا في أخطر فرص اللقاء.
بيتانيا من جديد أضاع فرصة تسجيل الهدف الثاني لنابولي، بعد هجمة مرتدة سريعة نفذها مالكويت من الناحية اليمنى ليمرر إلى بيتانيا على حدود المنطقة لكنه أطاح بها بعيدة تمامًا عن مرمى مايجنان.
وفي الدقيقة 90، تمكن كيسي من تعديل النتيجة للروسونيري بعد حالة من الفوضى داخل منطقة جزاء نابولي، وصلت الكرة إلى الإيفواري الذي سددها في الشباك، لكن الحكم عاد إلى تقنية الفيديو التي ألغت الهدف بداعي وجود تسلل على جيرو.

alshahedkw.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *