التخطي إلى المحتوى

أعلنت «ستارت إيه دي» منصة تسريع الأعمال للشركات الناشئة المدعومة من شركة «تمكين» والتي تتخذ من جامعة نيويورك أبوظبي مقراً لها عن الشركات الناشئة الفائزة في النسخة الثامنة من برنامج تسريع نمو الشركات الناشئة «Corporate Sprint Accelerator» الذي طورته بالتعاون مع معهد أبحاث بلوك تشين للجامعات التابع لشركة ريبل.

ويهدف البرنامج إلى توفير أحدث ابتكارات التكنولوجيا في الدولة من خلال تسريع وصول الشركات الناشئة من مختلف أنحاء العالم إلى السوق المحلية.

وقدم البرنامج جائزة قيمتها 15 ألف دولار أمريكي لشركة بريستريس المتخصصة بتعزيز السلامة والإنتاجية في مواقع البناء من خلال تمكين مراقبة العمّال والمواد في الوقت الفعلي، فيما فازت منصة فينويج للتكنولوجيا المالية والمتخصصة بتسهيل إنشاء العقود والأصول الإلكترونية وإدارتها بالاعتماد على تكنولوجيا البلوك تشين بجائزة قيمتها 10 آلاف دولار.

ويتصدر برنامج تسريع نمو الشركات الناشئة طليعة المشهد في تطبيق حلول التكنولوجيا المتطورة من خلال مشاريع عملية بدءاً باستثمار تقنية البلوك تشين في تحسين المدفوعات وعقود البناء ووصولا إلى استخدام العملات المشفرة لتعزيز إدارة النفايات بشكل فعال.

وشهدت النسخة الثامنة من البرنامج مشاركة شركات ناشئة تمثل 11 دولة من جميع أنحاء العالم مع إجمالي تمويل بلغ حوالي 6.2 مليون دولار أمريكي وتعاونت الشركات المقبولة مع شركاء البرنامج بهدف استكشاف أوجه التعاون مع قادة القطاع في المنطقة ودخول السوق الإقليمية من خلال مشاريع مشتركة وتجريبية.

وفي هذا الإطار، أعلنت أوراكل للإنشاءات والهندسة عن تعاونها مع شركة نديرة الناشئة والمتخصصة بتوظيف التكنولوجيا لتعزيز السلوك الواعي بالبيئة وتسهيل تطبيق أنظمة مستدامة لإدارة النفايات.

كما كشفت شركة اتحاد المقاولين هذا العام عن عزمها استكشاف فرص التعاون مع 3 شركات ناشئة تابعة لستارت إيه دي حيث ستستفيد شركة اتحاد المقاولين من حضورها الراسخ ومجالات عملها التي لا حصر لها والخبراء متعددي التخصصات، لتنفيذ الاستراتيجية المعتادة المتمثلة في ضم الشركات الناشئة في مجال تكنولوجيا البناء تحت مظلتها.

وستقوم شركة اتحاد المقاولين بتطوير شراكات استراتيجية مع هذه الشركات الناشئة وبالتالي سد الفجوات من خلال تقديم المعرفة المطلوبة في السوق وتهدف الشركة إلى دفع هذه الشركات الناشئة إلى دمج تقنياتها المبتكرة في مجال البناء لرفع الكفاءة من حيث التكلفة والجودة والوقت، تماشياً مع أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة.

وأعلنت أيضاً آليك للهندسة والمقاولات عن خططها لمواصلة تقييم منصة إي بروديوس الشاملة للأعمال بين الشركات باستخدام تكنولوجيا البلوك تشين لتحديد فرص الأعمال الجديدة.

وقال راميش جاجاناثان نائب عميد جامعة نيويورك أبوظبي لشؤون ريادة الأعمال والابتكار المدير العام لمنصة ستارت إيه دي: «يسرنا أن نرى شركات التكنولوجيا الصناعية الناشئة المشاركة في البرنامج تحظى بفرص قيّمة للتعاون مع شركات رائدة وتعزيز حضورها في المشهد الدولي وتوسيع نطاق مشاريعها ويتوافق برنامج هذا العام مع الأجندة الوطنية الإماراتية الهادفة إلى بناء منظومة فعالة للفرص ضمن القطاع الصناعي وإطلاق العنان لإمكانات الابتكار ويسعى البرنامج أيضاً للمساهمة في تعزيز إحدى القوى الرئيسية للاقتصاد المحلي ودفع عجلة التنمية الاقتصادية المستدامة».

من جانبها قالت ريم خطار المؤسس المشارك لشركة نديرة الناشئة: «يقدم برنامج تسريع نموّ الشركات الناشئة فوائد كثيرة لشركات التكنولوجيا الناشئة والتي تتطلع إلى النمو في دولة الإمارات حيث يوفر البرنامج منصة منظمة تقدم فرص التعاون والتدريب للشركات بهدف تحقيق نتيجة نهائية واضحة ويشرفنا أن نكون جزءاً من هذا البرنامج ونتطلع قدماً إلى العمل إلى جانب أوراكل للإنشاءات والهندسة».

ونجحت منصة ستارت إيه دي منذ إنشائها في سبتمبر 2017 في تسريع نمو أكثر من 132 شركة ناشئة ما أثمر عن 60 مشروعاً تجريبياً وتمويل بقيمة 90 مليون دولار أمريكي ومن المقرر أن تنطلق النسخة التاسعة من برنامج تسريع نمو الشركات في يونيو 2022.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *