التخطي إلى المحتوى

تلعب صناديق الاستثمار العقاري «الريت» (Real Estate Investment Trust) دوراً محورياً في فتح أبواب القطاع العقاري أمام صغار المستثمرين، في سعي الإمارات لتطوير القطاع وتسريع وتيرة التعافي الاقتصادي من تداعيات جائحة كورونا.

وترصد «الرؤية» تعريف تلك الوسيلة وكيفية تأسيس تلك الصناديق العقارية إضافة للطريق المثلى للاستثمار فيها.

تحديد النسبة

الاستثمار صناديق الريت هو استثمار في صناديق أو أوعية مالية تجمع الأموال من المستثمرين أو المساهمين فيها بهدف استثمار جميع هذه المبالغ في المجال العقاري مقابل أن تقوم بإصدار وحدات استثمارية متساوية في القيمة والحقوق لهؤلاء المستثمرين.

وتحدد نسبة ملكية أي مساهم أو مستثمر في الصندوق بقدر عدد الوحدات التي يمتلكها مقارنة بعدد الوحدات الإجمالي للصندوق. تمكن هذه الصناديق الأفراد والمؤسسات من الوصول إلى محفظة متنوعة من الأصول العقارية كالأبراج السكنية هدفها الأساسي جلب الأرباح، إلى جانب توفير ربح طائل عند زيادة سعر أو قيمة الأصول العقارية، ما يضمن تحقيق دخل مستقر يضيف أرباحاً رأس مالية متنوعة.

نوعان للصناديق

وتنقسم صناديق الريت إلى نوعين، هما الصناديق المفتوحة والصناديق المغلقة.

فالصناديق المفتوحة هي الصناديق ذات رأس المال المتغير التي يتحدد مقدار رأس المال فيها، وفقاً لما تصدره أو تسترده من وحدات عقارية، فقد يزداد رأس مالها بقدر ما تصدره من وحدات جديدة، وينخفض بقدر ما تسترجع من وحدات من المستثمرين مقابل الحصول على مبلغ مالي.

وأما الصناديق المغلقة فهي الصناديق ذات رأس المال الثابت التي لا تسترد وحداتها مقابل الحصول على المال إلا بعد أن ينتهي عمر الصندوق المحدد.

يشار إلى أن غالبية صناديق الاستثمار العقاري في الإمارات هي صناديق مغلقة، لأنها تتطلب وقتاً طويلاً لإنجاز المشاريع العقارية وتحقيق العوائد من وراء ذلك.

إجراءات التأسيس

ويتم تأسيس صناديق الاستثمار العقارية المتداولة أو صناديق الاستثمار العقاري من قبل إحدى الشركات المساهمة أو المصارف أو إحدى شركات الاستثمار المالي.

وتحدد الجهة التي تؤسس فرص الاستثمار في صناديق الريت بعد دراسة المشاريع وتحديد أهدافها ورأس مالها والخطة الموضوعة لإنجازها والجهات المستهدفة للاكتتاب العقاري.

ويتم طرح الوحدات العقاري للاكتتاب العام وفق شروط الجهة المؤسسة، ويجدر بالذكر أن شروط صناديق الاستثمار العقاري تختلف عن بعضها البعض، لذلك ننصحك بتفحص الشروط قبل الإقبال على الاستثمار في صناديق الريت لمعرفة أي من الصناديق يصنف ضمن أفضل صناديق الريت للاستثمار.

كيفية الاستثمار

يمكن الاستثمار في صناديق الريت العقارية من خلال الاكتتاب عند طرح الوحدات العقارية للاكتتاب العام، حيث يتشابه الاكتتاب للوحدات العقارية مع الاكتتاب في أسهم الشركات المساهمة العامة.

وتحدد الجهة المسؤولة مستند الطرح الذي يضم كافة التفصيلات التي تتعلق بالصندوق العقاري، بما فيها قيمة الوحدة عند الاكتتاب وعددها وآلية الاكتتاب وطريقة إرجاع فائض الأموال، إن وُجدت.

ويمكن أن يكون الاستثمار في صناديق الريت بعد انتهاء فترة الاكتتاب، من خلال شراء وحدات الصندوق وبيعها من الوسطاء المرخصين في السوق المالي في حال كان الصندوق مدرجاً فيه.

ونظراً لكون الاستثمار في قطاع العقارات يحتاج إلى إجراء بعض الدراسات وتحليل وضع السوق العقاري، فإنه يجب عليك أن تكون على دراية تامة بمستقبل الاستثمار العقاري بدبي، وما يمكن أن يخفيه أمامك، والأهم من هذا كله، أنه يجب عليك معرفة كيفية الاستثمار في العقارات بالإمارات، لتتمكن من تحقيق النجاح وحصد العوائد الجيدة.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *