التخطي إلى المحتوى

نظمت وكالة خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية التربية جامعة حلوان بالتعاون مع مركز تعليم الكبار ندوة التطرف والإرهاب الفكري، وذلك تحت رعاية الدكتور ممدوح مهدي القائم بعمل رئيس الجامعة، والدكتور حسام حمدي عميد الكلية، وإشراف الدكتورة حنان كريمة وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.

 حاضر في الندوة العقيد حاتم صابر خبير مقاومة الإرهاب الدولي وحرب المعلومات، المستشار الأمني لجامعة عين شمس، الأستاذة الدكتورة مديحة فخري أستاذ التربية بقسم أصول التربية، وتأتي الندوة في إطار مواجهة الإرهاب الفكري بأشكاله. 

أكد الدكتور ممدوح مهدي أن جامعة حلوان تهتم بتنمية وعي الطلاب بمخاطر الإرهاب والتطرف الفكري على الفرد والمجتمع، وتعريفهم بطرق مواجهته، كما يعد للمعلم وعضو هيئة التدريس دور كبير في مواجهة الإرهاب والتطرف الفكري من خلال نقل خبراته للطلاب. 

أوضح الدكتور حسام حمدي أن محاور الندوة هي عرض مظاهر وأبعاد التطرف والإرهاب الفكري، وآثاره ومخاطره ، وأثر الأمن الفكري على الفرد والمجتمع، وعرض دور المدرسة والمعلم في مواجهة التطرف والإرهاب الفكري.

أفادت الدكتورة حنان كريمة بأن التطرف يكون على مستوى الفكر والذي يتحول إلى سلوك معادٍ وإجرامي، ويمكن نشر الإرهاب الفكري من خلال بث الإشاعات واتهام الآخرين دون دليل، وتضليل الحقيقة واستخدام منصات التواصل الاجتماعي في ذلك، ونشر التعصب الديني والخطابات التحريضية وتكفير الآخرين وتبني الرأي الأوحد، ونشر العنف، مضيفة أن الإرهاب والتطرف الفكري ينعكس على الفرد والأسرة والمجتمع ويهدد استقرارهم، ويكبد الدولة خسائر الانفلات الأمني وخسائر مادية واقتصادية، كما أكدت سيادتها على دور المعلم والمدرسة في تدعيم مضامين الأمن الفكري وتعزيز قيم الولاء والانتماء الوطني.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *