التخطي إلى المحتوى

كشفت وزارة الصحة والسكان، جهود مبادرة رئيس الجمهورية للاكتشاف المبكر وعلاج ضعف وفقدان السمع، منذ انطلاقها في شهر سبتمبر من عام 2019، لذا تستعرض «الوطن» تفاصيل المبادرة الرئاسية منذ انطلاقها حتى اليوم.

بالتفاصيل.. 6 معلومات عن مبادرة الاكتشاف المبكر وعلاج ضعف وفقدان السمع

ووفقاً لما أوضحته وزارة الصحة والسكان، عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، تأتي تفاصيل المبادرة على النحو التالي:

1- انطلقت مبادرة رئيس الجمهورية للاكتشاف المبكر وعلاج ضعف وفقدان السمع في شهر سبتمبر من عام 2019.

2- تم إجراء المسح السمعي لمليونين و378 ألفاً و867 طفلاً حديث الولادة ضمن المبادرة.

3- كما تم فحص عدد 3.906 طفلا «غير مصريين» ومقيمين داخل الأراضي المصرية.

4- تم أيضاً زيادة عدد مراكز الفحص في إطار المبادرة الرئاسية إلى عدد 3500 وحدة صحية.

5- حولت المبادرة الرئاسية عدد 139 ألفاً، و484 طفلاً، من أجل إعادة الفحص عن طريق اختبار تأكيدي عقب مرور أسبوع على الفحص الأول في نفس الوحدة الصحية.

6- وقامت أيضًا وزارة الصحة والسكان متمثلة في المبادرة الرئاسية بتحويل عدد 13 ألفاً و218 طفلاً، وذلك بعد الاختبار الثاني إلى كل من المستشفيات ومراكز الإحالة، من أجل إجراء التقييم الأعلى، مع بدء العلاج.

«الصحة» تناشد المواطنين بتطبيق الإجراءات الاحترازية في أعياد الكريسماس

على صعيد آخر، كانت وزارة الصحة والسكان، قد ناشدت كافة المواطنين بالالتزام التام خلال حفلات الميلاد وأعياد الكريسماس، مع تطبيق مختلف الإجراءات الوقائية، من أجل المساعدة في عدم تفشي وانتشار فيروس كورونا.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *