التخطي إلى المحتوى

كشف الفنان محمود عمرو محمود ياسين ، أن الجمهور مازال يشعر بالحيرة لأن اسمه مماثل لاسم جده الفنان الراحل محمود ياسين ، قائلا: “مازال الناس لا يفهمون أن هناك شخص آخر اسمه محمود ياسين. ، وما زال حائرًا بيني وبين الجد ، وهذا حقهم بالطبع لأنه لن يتكرر ، ولهذا ظلوا يضعون كلمة (محمود جونيور) والخلاص على اسمي “.

https://www.youtube.com/watch؟v=1V1cDy2NuTo

هجوم على وسائل التواصل الاجتماعي

وأضاف ياسين ، في حديث له خلال برنامج “كلمة أخير” الذي قدمته الإعلامية لميس الحديدي على شاشة “ON” ، أنه يأمل أن يكون 2022 أفضل من سابقه ، خاصة وأن الموقف. تحسن كورونا في عام 2021 ، “أتمنى أن يظل العام الجديد العالم أفضل.” ».

وأشار إلى أنه تعرض للهجوم من قبل “السوشيال ميديا” بعمله الأول في مسلسل “جزائري وقسمتك” ، قائلاً: “تم إطلاق الملصق الأول وقبل أن أمثله كتبوا أنهم لا يعرفون ماذا يفعلون”. كنت أسأله: “أين رأيتني؟”

وأوضح أن أفضل يوم له في عام 2021 كان مشهد مقتله الذي تحول إلى اتجاه في مسلسل “إلي مالوش كبير” ، لافتًا إلى أن العمل رغم أنه كتب من قبل والده إلا أن ترشيحه للدور كان من ياسمين عبد العزيز ، تتابع: “دوري هو أهم دور في عملي قمت به”. مساحة أكبر ومعرفة أكبر بالناس وكانوا سعداء بها ، لم أكن أتخيل أنني سأنجح بهذا الشكل حتى اليوم ، يقابلني الناس في الشارع ، ويفكرون في دوري في المسلسل “.

سبب موتي في الأدوار

وذكر أنه شارك في أعمال أخرى مهمة بعد ذلك تناولت موضوعا مهما مثل حقوق المرأة بعد الطلاق والهجرة غير الشرعية في عمليتي “أم العيال” و “زي القمر” ، قائلا: “الناس يقولون لماذا عليك؟ كلهم يموتون في الأدوار ؟! يقولون ليس خطأي.

وعن رد فعل جدته الفنانة الشهيرة ، قال: “تتابعني وتعجبني ، وتتحدث معي بكل التفاصيل ، لدرجة أنها تشاهد مواقع التواصل وتتصل بي وتقول: محمود عنده شخص. أن أكتب إليكم في تعليق يعتبر عيبًا “.

وتابع: “جدتي أعجبت بدوري في فستان القمر ، واتصلت بي وتم استدعائي ، وقالت لي لا أعرف كيف أبكي بسبب حلاوة الدور ، وأنت لست كذلك صعب بالنسبة لي؟ ليس لأن جدي كان يراك “.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *