التخطي إلى المحتوى

انطلقت اليوم فعاليات ورش العمل التحضيرية بمنتدى شباب العالم ، وتستمر لمدة يومين ، وتلقي الضوء على آثار جائحة فيروس كورونا ، في إطار مراجعة أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة 2030 ، مستقبل المستقبل. التكنولوجيا المالية والتحول الرقمي ، في مرحلة ما بعد الوباء ، بالإضافة إلى منظور الشباب لعالم ما بعد الوباء. الوباء ، ومستقبل القارة الأفريقية في ضوء أجندة 2063 ، والدور المتنامي للتكنولوجيا المالية في الأسواق الناشئة.

نقاشات حول تأثيرات فيروس كورونا ، سياسات المياه العقلانية ، مواجهة التحديات البيئية ، الدور المتزايد للشركات الناشئة ، ونموذج محاكاة لـ “مجلس حقوق الإنسان”

وتناقش ورش العمل التحضيرية تبني سياسات عقلانية للمياه ، ومواجهة التحديات البيئية ، والدور العالمي المتنامي للشركات الناشئة وريادة الأعمال ، والتعليم بعد الوباء ومسارات التعافي ، ودور الشباب في مواجهة التحديات البيئية والمناخية ، بالإضافة إلى ورشة عمل حول نموذج محاكاة الأمم المتحدة لمجلس حقوق الإنسان ، ويلتقي رواد الأعمال بشباب ومستثمرين وأصحاب حاضنات أعمال من جنسيات مختلفة لتبادل الخبرات والخبرات في ورشة العمل التحضيرية “WYF LABS”.

وأعلنت إدارة الملتقى ، بدء وصول الوفود المشاركة ، ابتداء من أمس ، إلى شرم الشيخ ، حيث يمثل الشباب المشاركون جنسيات مختلفة من 196 دولة من جميع قارات العالم. كما أعلنت عن مجموعة من المعايير لاختيار الشخصيات المؤثرة والشباب الواعد من جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك اختيار القيادات الشابة الذين لديهم خبرات شخصية ومهنية وتعليمية تتعلق بالموضوعات التي نوقشت في المنتدى ، وكذلك الشباب من ذوي الخبرة. طموح وشغف حقيقي لحل المشكلات العالمية وابتكار المبادرات من أجل غد أفضل.

تقدم إدارة المنتدى مجموعة متنوعة من الخيارات التي تسمح للشباب بالمشاركة في الأنشطة كأعضاء فريق ، أو مشارك في نموذج المحاكاة ، أو مشارك في ورشة عمل ، وغيرها الكثير ، حسب موضوع الحدث.

تخصص إدارة المنتدى فريقاً لدراسة طلبات المشاركة ، ويشمل ذلك مراجعة بعض الوثائق ، مثل السيرة الذاتية ، وأسباب الرغبة في الحضور ، أو مقاطع الفيديو والأوراق البحثية المقدمة من الراغبين في التكلم كمتحدثين. كما تحرص إدارة الملتقى على إتاحة الفرصة للشباب من مختلف دول العالم ، وذلك لضمان التمثيل العادل ، ليشمل الجنسيات والتخصصات العلمية المختلفة ، فضلاً عن إتاحة الفرص المتكافئة للشباب من الجنسين ، ودعوة الشباب ذوي القدرات الخاصة والتفوق العلمي والتجارب البشرية الملهمة.

وفي السياق ذاته ، كشف مصدر مسؤول بوزارة الصحة عن الخطة الوقائية الجاري تنفيذها داخل الفنادق للمشاركين في الملتقى. وقال المصدر لـ “الوطن” ، إن الوزارة وضعت عدة ضوابط وقائية حفاظا على المشاركين في الملتقى ، حيث يتم ضمان سلامة المشاركين ، وعدم ظهور أي أعراض لفيروس “كورونا” لديهم ، ويتم إجراء تحليل “BCR” كل 48 ساعة على المشاركين للتأكد من سلامتهم فور وصولهم إلى المطار ، لافتا إلى ضرورة ضمان حصول المشاركين على لقاح كورونا وشهادة التطعيم.

إجراءات وضوابط احترازية صارمة في الفنادق وغرف الإقامة

وأضاف المصدر أنه سيتم تأكيد الضوابط الوقائية داخل الفنادق المخصصة لسكن المشاركين من خلال تطبيق التباعد الاجتماعي بين الناس ، من بداية دخول الفندق ، حتى الوصول إلى غرفة الإقامة المخصصة للمشترك ، بالإضافة إلى توفير كافة الأدوات التي تستخدم للوقاية.

وأوضح أن من بين الضوابط الوقائية التأكيد الكامل على توفير الأدوات ذات الاستخدام الواحد التي تمنع انتقال أي إصابة بين المشتركين ، وليس فقط انتقال العدوى بفيروس “كورونا” ، مع مراعاة الحالة الجسدية والجسدية. المسافة عند تناول الوجبات لتجنب حدوث أي احتكاك ، مما يشير إلى أنه يتم التخلص من العناصر المستخدمة فور انتهاء المشارك من وجبته.

وأكد المصدر أن هناك فريقًا من وزارة الصحة للإشراف على مراقبة الأغذية منذ وصولها إلى الفندق وتجهيزها بالطريقة الأنسب للمشاركين ، مع تطبيق جميع الضوابط أثناء طهي هذه الأطعمة ، للتأكد من الضوابط. أثناء تحضير الطعام على الطاولات للمشاركين ، بالإضافة إلى تطبيق ضوابط الدخول والخروج مع الالتزام التام بكافة الإجراءات التي تحافظ على صحة المشاركين.

قسم “الحياة الكريمة” يستعرض إنجازات المبادرة ومنتجاتها للأطفال خلال الملتقى

أعلنت مؤسسة “الحياة الكريمة” على صفحتها الرسمية على موقع “فيسبوك” عن مشاركتها في النسخة الرابعة للمنتدى ، وقالت إن نشاطها يتركز على إقامة معرض للمؤسسة يعرض كافة المنتجات والمشغولات اليدوية التي صنعتها المؤسسة. المستفيدون من المبادرة ، وورشة عمل ترصد نجاح المبادرة الرئاسية تحت عنوان “حياة كريمة: التجربة المصرية للتنمية البشرية”.

كشف فيلم “حياة كريمة” عن أبرز مشاريعه وأعماله في محافظة الشرقية وتحديداً مركز الحسينية. كما بينت نسبة انجاز وتنفيذ المشاريع التي بلغت 100٪ داخل قرية سماكن الغربية. وأوضحت المؤسسة أن نسبة تنفيذ نقطة إسعاف سماكين بلغت 100٪ ، وبلغت معدلات إنجاز الأعمال في محطة مياه سماكين غرب 100٪ ، وبلغت نسبة تنفيذ مدرسة النشاوي بسماكين الغربية 70٪. ٪ من أعمال البناء.

وأكدت المؤسسة أن مدرسة الشيخ راغب والمجمع الزراعي ومركز شباب منشأة أبو عامر تجاوزت معدلات التنفيذ والإنجاز 95٪. معدل تنفيذه 100٪.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *