التخطي إلى المحتوى

أعلنت غرف دبي ، بالتعاون مع إكسبو 2020 دبي ، أن النسخة الرابعة من منتدى الأعمال العالمي لدول أمريكا اللاتينية ستعقد في الفترة من 23 إلى 24 مارس في إكسبو 2020 دبي ، لجعل الحدث منصة مثالية لتعزيز الشراكات الاقتصادية المستقبلية بين البلدين. دبي ودول أمريكا اللاتينية والكاريبي.

يُعقد منتدى الأعمال العالمي لأمريكا اللاتينية تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ، ويستند إلى ثلاث ركائز: “التعزيز” و “التمكين” و “التنمية” ، ويهدف إلى الاستكشاف مع تعافي الاقتصاد العالمي تدريجياً من الوباء العالمي ، تعد غرف دبي الشريك الرسمي لتكامل الأعمال في إكسبو 2020 دبي.

تتضمن النسخة الرابعة من منتدى الأعمال العالمي لأمريكا اللاتينية أجندة شاملة ومتنوعة تتضمن حلقات نقاش وعروض تقديمية واجتماعات عمل ثنائية ، ومن المتوقع أن يشهد الحدث أكثر من 800 مشارك يمثلون أكثر من 50 دولة ، بما في ذلك المسؤولين الحكوميين ، القرار. صناع ومستثمرين من جميع أنحاء العالم.

وينظم الملتقى في نسخته الرابعة تحت شعار “اقتصاد متين لغد واعد”. وسيتناول الأساليب والأساليب التي يجب اعتمادها من أجل إصلاح اقتصادات بلدان أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي ؛ أن تصبح أكثر مرونة واستعدادًا للنمو ، بالإضافة إلى فحص الطرق التي يمكن لشركاء الأعمال من خلالها الاستفادة من مجموعة الفرص التي يوفرها للمستثمرين.

قال حمد مبارك بوعميم ، مدير عام غرف دبي: “تنطلق النسخة الرابعة من منتدى الأعمال العالمي لأمريكا اللاتينية في وقت يتعافى فيه العالم ببطء ولكن بثبات من جائحة غير مسبوق كان له تأثير كبير على العالم. اقتصاد. بينما لا تزال هناك تحديات ، هناك أيضًا فرص هائلة ، لا سيما مع وجود عدد من المجالات التي تُظهر إمكانات قوية في القطاعات الرقمية والرعاية الصحية والترفيه والخدمات اللوجستية والتكنولوجيا “.

وأضاف: “تكمن قوة دول أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي في التركيبة السكانية. تعد التركيبة السكانية الثرية المحرك الرئيسي لنمو المنطقة ، ومحفزًا لريادة الأعمال ، وعاملًا حيويًا في إعادة الاقتصاد العالمي إلى قدميه ، وهذا مجرد أحد الموضوعات التي سنتناولها بالتفصيل في منتدى الأعمال العالمي لـ أمريكا اللاتينية.”

وتابع: “تنظيم الدورة الرابعة للمنتدى ، بعد نجاح الدورة الثالثة التي استضافتها بنما عام 2019 ، يشكل التزاما من جانبنا بأهمية توطيد جسور التعاون مع هذه المنطقة الحيوية التي نعتبرها منطقة اقتصادية واقتصادية. الشريك الاستراتيجي لدبي ومجتمع الأعمال فيها ، ونحن نتطلع بالتأكيد إلى أن يكون المنتدى بداية متجددة نوحد فيها جهودنا لتعزيز الانتعاش الاقتصادي وتعزيز الشراكات الاقتصادية المجزية بين دبي وأمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي في مختلف القطاعات التقليدية والمستقبلية. “

يشار إلى أن منتدى الأعمال العالمي لأمريكا اللاتينية 2022 هو أحدث نسخة من سلسلة منتديات أمريكا اللاتينية التي انطلقت في عام 2016 ، بينما عقدت الجلستان الثانية والثالثة في عامي 2018 و 2019.

يشكل هذا الحدث النسخة الرابعة ، وهو جزء من برنامج منتديات غرف دبي للأعمال العالمية ، الذي تم إطلاقه في عام 2013 ؛ لتجسيد منصة لتعزيز التجارة واستكشاف الفرص بين منطقة الخليج وبعض الأسواق الواعدة في العالم.

www.alroeya.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *