التخطي إلى المحتوى

قال اللواء إيهاب الشرشابي رئيس هيئة النظافة والتجميل بالقاهرة ، إن الهيئة في تطور مستمر ، ويتم الاستفادة من كل الخبرات الدولية لوضع القاهرة في مصاف الدول المتقدمة فيما يتعلق بمستوى النظافة والتجميل والإنارة ، مضيفًا لـ “الوطن” أنه يسعى إلى القضاء على ظاهرة «العامل بالمكنسة» الذي كان يجمع القمامة من شوارع وميادين القاهرة يدويًا ، حيث سيتم أتمتة الصفقة من أجل تقديم خدمة أفضل للمواطنين وتطوير أداء العامل.

20 عربة شفط نفايات دفعة أولى

وأضاف أن هيئة نظافة القاهرة استحدثت 20 عربة شفط نفايات بتكلفة 13 مليون جنيه تعمل في الأزقة والأماكن الضيقة حفاظا على المظهر الحضاري للعاصمة ومواصلة تحديث أسطول الهيئة. تهدف الخطة إلى تضمين دفعة أخرى من سيارات شفط النفايات خلال الفترة القادمة. ، لدعم تجهيزات أحياء المناطق الجنوبية والشمالية ، مؤكدا أن أغطية جمع النفايات الجديدة مماثلة لتلك الموجودة في العالم المتقدم.

وأكد الشرشابي أنه يجري تطوير وتجهيز حاويات كبيرة للتعامل مع حاويات القمامة في الشوارع ، ومركبات شفط النفايات تقوم بإلقاء النفايات المجمعة في حاويات كبيرة ، ومن المقرر أن تعمل سيارات شفط النفايات خلال الفترة المقبلة في شوارع القاهرة. بعد اكتمال إجراءات المرور.

المنافسة مع القطاع الخاص

وأوضح الشرشابي أن هيئة النظافة بالقاهرة تطورت من أسطولها في إطار نظام النظافة الجديد ، حيث تتولى الهيئة أعمال التنظيف في أحياء المناطق الشمالية والجنوبية ، فيما تقوم شركتان من القطاع الخاص بأعمال النظافة في أحياء المنطقة الشرقية والغربية مما يخلق نوعاً من المنافسة بين القطاعين العام والخاص للصالح العام والارتقاء بمنظومة النظافة.

منظف

وشدد على أهمية دور عامل النظافة والإضاءة والتجميل وبالتالي لابد من تقديم الدعم الكامل له ، ومن المقرر خلال الفترة القادمة استخدام ماكينات قص وتقليم الأشجار بدلاً من تسلق العمال وتعريضهم للمخاطر. بالإضافة إلى تطوير أعمال الإنارة باستخدام كشافات جديدة بشارع صلاح سالم على أعلى مستوى ، ورفع كفاءة الجزر الوسطى لتكون واجهة مشرفة لمدخل مطار القاهرة.

ورش الإنتاج

في إطار الدور الذي تلعبه ورش الإنتاج أوضح الشرشابي أن الهيئة بصدد الاتفاق مع وزارة التعليم العالي لفتح باب تدريب طلاب المعاهد على الأعمال والحرف التي تقوم بها وزارة التعليم العالي. ورش إنتاجية لتزويدهم بالخبرات التي تساعدهم على دخول سوق العمل. يرغب في ذلك.

وأوضح أن الهيئة بدأت في توفير ملايين الجنيهات من خلال القيام بأعمال الصيانة للمعدات وأسطول الهيئة داخل الورش من قبل فنيين من ابناء الهيئة وشراء قطع الغيار فقط.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *