التخطي إلى المحتوى

أكد الدكتور محمد عبد العاطي وزير الموارد المائية والري أن الخطة القومية لإدارة الموارد المائية تتضمن تنفيذ عدة مشروعات كبرى تهدف إلى زيادة قدرة نظام المياه على التعامل مع تحديات المياه بدرجة عالية من المرونة والكفاءة.

جاء ذلك خلال مشاركة وزير الري ، في ندوة “المياه أداة للتنمية المستدامة .. النموذج المصري” بالجناح المصري ، ضمن فعاليات أسبوع “الأهداف العالمية” الذي عقد يوم الخميس. على هامش معرض إكسبو 2020 دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وأشار عبد العاطي إلى أن التنمية الشاملة لمنظومة المياه ، والتي تنفذها الوزارة حاليا ، تنعكس إيجابا على الفلاحين بالدرجة الأولى.

واستعرض التجربة المصرية الناجحة في إعادة تأهيل القنوات والمساقي والتي تهدف إلى تأهيل 20 ألف كيلومتر من القنوات الثانوية وحققت مكاسب كثيرة للمزارعين ونظام الري.

وأوضح أن إعادة تأهيل القنوات أدى إلى تحسن كبير في عملية إدارة وتوزيع المياه ، وحل مشاكل نقص المياه في نهايات القنوات.

ولفت إلى إحجام المواطنين الواضح عن إلقاء النفايات في القنوات المؤهلة ، وزيادة القيمة السوقية للأراضي الزراعية الخاضعة لسيطرة القناة بعد عملية إعادة التأهيل ، إضافة إلى الأثر الإيجابي على الصحة العامة ، لاحتواء انتشار الأمراض. بالإضافة إلى المردودات البيئية والجمالية.

المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *