التخطي إلى المحتوى

وشن رئيس نادي القادسية خالد الفهد هجوما لاذعا على التحكيم بعد مباراة القادسية والسالمية.
وودع القادسية كأس ولي العهد ، من دور ثمن النهائي ، بعد خسارته أمام السالمية بهدفين دون رد.
وأضاف الفهد ، في تصريحات لوسائل الإعلام بعد المباراة ، أن القادسية لعب اليوم ضد التحكيم والاتحاد والسالمية ، مشيرا إلى أن ما رأيناه اليوم مباراة جميلة ، لكنها لا علاقة لها بكرة القدم ، إذ وضعه.
وأشار الفهد إلى أن أخطاء التحكيم في مباراة الفريق كانت متعمدة ، مؤكدًا أن هذه الأخطاء أهدرت جهود اللاعبين والجهاز الفني وأحبطت الجماهير.
وشدد الفهد على أن الأخطاء التحكيمية الفجة هي التي صنعت الفارق في مباراة اليوم.
قال المنسق الإعلامي لنادي القادسية محمد عوض ، إن الهدف المبكر الذي تلقاه الفريق أثر على الأداء خلال الشوط الأول ضد السالمية بكأس ولي العهد.
وودع القادسية كأس ولي العهد الكويتي من دور الـ16 بعد خسارته أمام السالمية بهدفين دون رد.
وأضاف عوض ، في تصريحاته ، أن التحكيم فيه علامات استفهام كثيرة ، خاصة أنه تغاضى عن حكم ركلة جزاء لصالح الأصفر ، بعد لمسة يد واضحة لمدافع السالمية.
وشدد عوض على أن الغيابات كانت عاملا مؤثرا في خسارة اليوم خاصة مع درع المطوع وأحمد الظفيري والمحترف الجامايكي روماريو.
وخلص عوض إلى أن بعض الأخطاء الدفاعية ساهمت بشكل كبير في الخسارة ، مشيرًا إلى أن الخيارات على دكة الاحتياط لم تكن كثيرة.

alshahedkw.com …. المصدر

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *